أبو محفوظ لـ"السبيل": الاحتلال يستغل كورونا لتنفيذ مخططاته

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أكد نائب الأمين العام للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج هشام أبو محفوظ أن الاحتلال "الإسرائيلي" يستغل انشغال العالم بأزمة فايروس كورونا ويعمل على تكريس سيطرته على الأراضي الفلسطينية من خلال تنفيذ مخططاته بمواصلة سياسته في التهويدِ والاستيطان في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة.
وقال أبو محفوظ في تصريحٍ خاص لـ"السبيل": إن "آخر سياسات الاحتلال كانت في قرار ضم الأغوار ومناطقَ في الضفة الغربية المحتلة وذلك من خلال تشريع القانون ضمن دائرة صنع القرار داخل الكيان الإسرائيلي".
وحول طبيعة الدور الأردني لمواجهة الخطر الإسرائيلي قال أبو محفوظ: "نقدر الدور الأردني، ونعمل على تعزيزه من خلال الوصاية الهاشمية على المقدسات، وكان لنا تواصل مع لجنة فلسطين في البرلمان الأردني، وهناك تعزيز ودعم لهذا الدور لنكون يد واحدة في الحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني، وحفظ مقدساته".
مشدداً على أهمية العمل على مواجهة تلك السياسة، وضرورة تكاتف الجهود الفلسطينية والعربية والإسلامية لتفويت الفرصة على الاحتلال الصهيوني في تنفيذ مشاريعه الاستيطانية، والعمل على إنهاء الاحتلال وعودة اللاجئين.
وأعلن أبومحفوظ انطلاق الحملة السياسية والإعلامية "يسقط قرار الضم"، مبيّناً أبرز أهدافها وهي " مواجهة السياسات الصهيونية، وقطع الطريق على المشروع التوسعي الصهيوني في فلسطين المحتلة، والدفاع عن الضفة الغربية المحتلة، وكلِّ شبرٍ من فلسطين والأراضي العربية، ومواجهة سياسية الضم المتسارعة والتغلغلِ الاستيطاني."
وثمّن باسم المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج المواقفَ الرافضةَ لقرارات وسياسات الاحتلال، داعياً لوضع استراتيجية فلسطينية موحدة لإفشال السياسات الصهيونية، والتطبيق الفعلي من السلطةَ الفلسطينية لإنهاء اتفاقية أوسلو ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال، والامتثالِ لخيار الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال.
المصدر: صحيفة السبيل الأردنية

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع