وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية في الأردن رفضا لضم الضفة

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

نظمت الأحزاب الأردنية تحت اسم التحالف الوطني وقفة امام السفارة الأمريكية في العاصمة الاردنية عمان، الجمعة 3-7-2020، وذلك رفضا لمشاريع الاحتلال في الأراضي الفلسطينية وآخرها، ما يتعلق بضم أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن.

وعبر المشاركون في الفعالية عقب صلاة الجمعة عن رفضهم لكافة المشاريع الرامية لتصفية القضية الفلسطينية، سواء ما يتعلق بصفقة القرن، أو خطة الضم وغيرها، مؤكدين بأن كل تلك الخطط ستنهار أمام صلابة الشعب الفلسطيني ولن تمر كما يروج لها السياسيون.

واستهجنوا مضي الولايات المتحدة الأمريكية بتقديم الدعم الكامل للكيان الإسرائيلي بكل تلك الخطط، والانحياز الأعمى لآلة القتل والدمار التي ينتهجها الاحتلال مع أبناء الشعب الفلسطيني، مؤكدين بأن ذلك أبعد ما يكون عن الديمقراطية وحرية الشعوب التي تنادي بها أمريكا.

كما طالبوا الحكومة الأردنية بضرورة وقف كافة أشكال العلاقة مع كيان الاحتلال، على رأس ذلك إلغاء معاهدة وادي عربة واتفاقية الغاز، وإغلاق سفارة الاحتلال في عمّان، حيث إن مشاريع وخطط صفقة القرن والضم تستهدف الأردن بالقدر الذي تستهدف فيه فلسطين.

في سياق متصل افاد شهود عيان بأن قوات الأمن المتواجدة في المكان، منعت المشاركين في الفعالية من تأدية صلاة الجمعة في الساحة المقابلة للسفارة الأمريكية.

فلسطين اليوم

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع