250 أكاديمياً ومتضامناً يقررون مقاطعة الاحتلال أكاديمياً

250 أكاديمياً ومتضامناً يقررون مقاطعة الاحتلال أكاديمياً

قرّر أكثر من 250 أكاديمياً ومتضامناً مع الشعب الفلسطيني، مقاطعة كيان الاحتلال الصهيوني أكاديمياً، والامتناع عن المشاركة في برامج التبادل الأكاديمي والإعلامي مع أكاديميين "إسرائيليين"، وعدم استخدام مطارات الاحتلال.

ووقّع الأكاديميون والمتضامنون على بيانٍ صدر عن الحملة الأكاديمية الدولية لمناهضة الاحتلال و"الأبرتهايد" الصهيوني، والذي جاء رداً على انتهاكات الاحتلال المتصاعدة بحق الشعب الفلسطيني.

والموقعون هم من 28 دولة في العالم، وهي: الأردن، وتونس، ومصر، والكويت وقطر، ولبنان، والعراق، وغوتاتيمالا، وجنوب افريقيا، والمغرب، والسعودية، وبريطانيا، والسويد، والولايات المتحدة الأميركية، واستراليا، وهولندا، وفرنسا، وألمانيا، واسبانيا، وكندا، وموريتانيا، وبلجيكا، وتشيلي، وماليزيا، والمكسيك، وتركيا، وروسيا.

بدوره، رحَّب الأمين العام للحملة رمزي عودة بهذا القرار، مشدداً على أنّ الحملة الأكاديميّة الدوليّة بكافة كوادرها وأعضائها ملتزمة بتفعيل المقاطعة الأكاديمية بين أعضائها، ومنع استخدام مطارات الاحتلال الصهيوني.