أونروا: 40% من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يفكرون بالهجرة

أونروا: 40% من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يفكرون بالهجرة

قالت مديرة الإغاثة والخدمات في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" دوروثي كلاوس إنّ 40 % من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يفكّرون بالهجرة، بعد ارتفاع معدلات الفقر.

وأشارت كلاوس، في تصريحات لها عبر موقع الوكالة بمناسبة "اليوم العالمي للفقر" الثلاثاء 18-10-2022، إلى أنّ معدلات الفقر في لبنان بصفوف اللاجئين الفلسطينيين ارتفعت لتبلغ 93%.

وشهدت معدلات الفقر في صفوف فلسطينيي لبنان، قفزات كبيرة منذ العام 2021 الفائت، حيث كانت في شهر آذار/ مارس 73%، فيما ارتفعت إلى 86% في حلول نهاية العام، قبل أن تسجّل عام 2020 الجاري 93%.

وأكّدت كلاوس، أنّ 4 من كل 5 لاجئين يعانون من الفقر، وذلك يدفع اللاجئين للتفكير في مكان أفضل يذهبون اليه، ويترتب عليه الكثير من الآثار السلبية.

وتشهد مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، موجات من الهجرة عبر طرق التهريب ومراكب الهجرة غير النظامية التي باتت تعرف بـ "مراكب الموت" وتنطلق من سواحل لبنان الشماليّة.

وتصاعدت ظاهرة انطلاق المراكب، خلال العام 2022 الجاري، والذي سجّل واحدة من أكبر الكوارث التي حلّت بمركب للمهاجرين غرق قبالة طرطوس السوريّة، وراح ضحيته العشرات بينهم فلسطينيون، فيما يستثمر المهربون وجهات متعددة في ارتفاع الطلب على الهجرة، وتعريض حياة اللاجئين لمخاطر ركوب البحر، حسبما أظهرت الوقائع الملاصقة لحادثة غرق المركب.

ويأتي ارتفاع الطلب على الهجرة، بالتوازي مع تحذيرات واسعة، سواء من انتهاكات خفر السواحل اليوناني، أو من تهتّك المراكب التي تنطلق من لبنان، وعدم تحملها الأوزان الثقيلة، وعدم قدرتها على مصارعة الأمواج نظراً لصغر حجمها وخفّة وزنها، ولكونها تستخدم لأغراض الصيد لمسافات محددة.

المصدر/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين