طليب: لا يمكن لواشنطن الاستمرار بدعم دولة فصل عنصري

طليب: لا يمكن لواشنطن الاستمرار بدعم دولة فصل عنصري

دعت النائبة في مجلس النواب الأمريكي، رشيدة طليب، رئيس المجلس الجديد، كيفن مكارثي إلى عدم الاستمرار في تقديم الدعم لدولة الاحتلال الإسرائيلي. طليب، وهي نائبة تقدمية عن الحزب الديمقراطي في ولاية ميتشيغان، قالت خلال كلمة في البرلمان، إنه "لا يمكن للكونغرس الاستمرار في تسليم المليارات من الدولارات من المساعدات لإسرائيل، دولة الفصل العنصري، التي تنتهك حقوق الإنسان".

وفي كلمة لها قبل أيام، قالت طليب مخاطبة مكارثي: "بصفتي الأمريكية- الفلسطينية الوحيدة التي تعمل في المجلس، أشعر بمسؤولية كبيرة، لإضفاء الإنسانية على الشعب الفلسطيني، الذي يعيش في ظل سياسات الفصل العنصري القمعية والعنصرية بشكل متزايد". وأضافت أن "عام 2022 من أكثر الأعوام دموية بالنسبة للفلسطينيين، قُتل العشرات من الأطفال على يد الحكومة الإسرائيلية، وتم استهداف العديد منهم، وتم استهداف مجموعات مثل الحركة العالمية للدفاع عن أطفال فلسطين، التي تراقب عمليات القتل هذه". 

وفي سياق متصل، ذكرت مصادر أن وفدا من الكونغرس الأمريكي سيزور دولة الاحتلال قريبا، ولكنه طلب عدم إشراك ممثلين عن حزبين متطرفين هما "عظمة يهودية" و"الصهيونية الدينية" من أقصى اليمين، واللذان يشاركان في الائتلاف الحكومي الجديد، الذي يقوده بنيامين نتنياهو.

وذكر موقع أكسيوس الأمريكي أن مصادر إسرائيلية وأمريكية، أكدوا أن "السيناتور الديمقراطية جاكي روزين أخبرت الحكومة الإسرائيلية أنها لا تريد أن يلتقي وفد مجلس الشيوخ المكون من الحزبين، والذي ستقوده بنفسها إلى إسرائيل هذا الأسبوع، مع أي أعضاء من حزبي اليمين المتطرف الإسرائيليين".