العالول: الانتخابات يجب أن تشمل الداخل والخارج حتى تفرز قيادة تمثل الشعب الفلسطيني

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

قال زياد العالول المتحدث الرسمي باسم المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، إن الانتخابات الفلسطينية هي مطلب شعبي، وأن الشعب الفلسطيني طالب بالانتخابات حتى يتم التغيير السياسي الفلسطيني من خلال عملية ديمقراطية.

وأشار العالول في حديثه مع قناة الأقصى الفضائية إلى أن الدعوة للانتخابات تأتي في ظل الانقسام الفلسطيني والتنسيق الأمني في الضفة.

وأكد العالول على أن فلسطينيي الخارج ينقصهم الدعم والتمثيل في المجلس الوطني الفلسطيني ومؤسسات منظمة التحرير، معتبرا أن انتخاب رئيس دولة فلسطين يمثل فقط 20% من الفلسطينيين.

وشدد العالول على أن تكون انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني أولا بمشاركة فلسطينيي الخارج، ومن ثم الانتخابات التشريعية والرئاسية.

ونوه العالول إلى أن المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج عمل بشتى الوسائل على استعادة فلسطينيي الخارج لدورهم في المشروع الفلسطيني والقرار الوطني.

وأكد العالول على أن الانتخابات لفلسطينيي الخارج ممكنة من خلال استخدام التكنولوجيا والاتصالات الآمنة، وفلسطينيو الخارج يصرون على المشاركة في انتخابات المجلس الوطني.

واعتبر العالول أن انتخاب "رئيس دولة فلسطين" من قبل ثلث الشعب الفلسطيني شرعية منقوصة، وأن الانتخابات يجب أن تكون كاملة تمثل الداخل والخارج لتفرز قيادة تمثل الشعب الفلسطيني.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع