قاض أمريكي يرفض دعوى قضائية ضد ناشطة فلسطينية في BDS

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أصدرت محكمة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، قراراً لصالح الفلسطينية سهير نفال، الناشطة في حركة مقاطعة "إسرائيل" وسحب الاستثمارات منها (BDS)، برفض دعوى قضائيّة تقدّمت بها المجندة السابقة في جيش الاحتلال الصهيوني "ريبيكا رام" اتهمت فيها نفال التشهير بها.

وكانت الناشطة نفال، قد نشرت صورة عبر صفحتها في موقع "فيسبوك" عام 2018، جمعت فيها الشهيدة المسعفة رزان النجار التي استشهدت برصاص جنود الاحتلال في قطاع غزّة بزيّها الطبي، والمجندة "رام" التي تحمل السلاح، مُعربةً عن رفضها لكافة جرائم الاحتلال الصهيوني ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينيّة الرسميّة "وفا"، فإنّ القاضي الأميركي حكم ضد المجندة الصهيونيّة، برفض الدعوى ضمن قانون يُعاقب على "انتقاد إسرائيل" بالسجن لمدة عام، ورفض التعويض المادي الذي طالبت به رام ويصل إلى 6 ملايين دولار أميركي.

يُشار إلى أنّ نفال تعتبر ناشطة فاعلة في الولايات المتحدة الأميركية، وهي من الناشطات على مستوى الجامعات والشركات الأميركية وحققت الكثير من الإنجازات لصالح القضية الفلسطينيّة خلال الأعوام الماضية.

وعلى إثر هذه النجاحات لحركة المقاطعة، سنّت العديد من الولايات قوانين خاصة تجرم مقاطعة "إسرائيل" أو دعم حركة المقاطعة BDS، حتى أصبحت ضمن شروط بعض الوظائف المهمة، خاصة المعلمين وأساتذة الجامعات.

المصدر: بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع