رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج تستعدّ لإطلاق حملة "وراي رجال"

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

تطلق رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج حملةً إعلامية تحت عنوان "وراي رجال"، وذلك يوم الثلاثاء القادم الموافق 16-3-2021، والتي سيرافقها ملتقى إلكتروني عبر منصة "zoom" لأسيرات ومختصين في مجال الأسرى.

وقالت مسؤولة اللجنة الإعلامية للحملة نردين أبونبعة إن "حملة وراي رجال تهدف لدعم الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال وتسليط الضوء على معاناتهن حيث يوجد منهنَّ الأسيرة المريضة والجريحة التي ما زالت رصاصات الاحتلال تسكن في جسدها".

وأضافت في حديثها لموقع "فلسطينيو الخارج" أن من أسباب إطلاق الحملة أيضاً، تسليط الضوء على الأسيرات القاصرات اللواتي لا تتجاوز أعمارهنَّ ال18 عام.

وأكدت على أن الأسيرة الفلسطينية تدفع ثمناً باهظاً في مقاومتها للاحتلال الإسرائيلي وأن هناك ثمناً أكبر تدفعه يتمثل في مواجهتها لنظرة المجتمع.

وشددت على أن الأسيرة الفلسطينية بحاجة للدعم النفسي والمعنوي والاقتصادي، وهو ما دفعهم لتنظيم حملتهم الإعلامية "وراي رجال".

وأوضحت أبو نبعة أن الحملة تهدف للخروج عن نمط المقالات والشعارات إلى ميدان التغيير الفعلي.

وطالبت كافة النخب والعلماء والمفكرين وأصحاب القرار بضرورة وجود خطة عملية لإطلاق سراح كل الأسيرات ومعالجة المريضات منهن ومتابعة ذلك دولياً وفلسطينياً وعربياً.

يشار الى ان رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج هي إحدى المؤسسات المنبثقة عن المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع