فنانون تشكيليون روس يستعدون لإحياء ذكرى النكبة بمعرض تضامني مع فلسطين

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أعلنت مجموعة من فنانين تشكيليين روس، عن بدء استعداداتهم لإحياء ذكرى النكبة الـ 73، بإقامة معرض فني للرسوم التشكيلية تحت عنوان "فلسطين بعيون الرسامين الروس"، ضمن مبادرة للتعبير عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني.
وأشار المبادرون، إلى أن التحضيرات بدأت بتجهيز رسومات المعرض، الذي سيفتتح رسمياً في مدينة "تشيبوكساري" عاصمة جمهورية التشوفاشية (إحدى جمهوريات روسيا الاتحادية)، في شهر مايو 2021، إحياء لذكرى النكبة.
وسيطوف المعرض، وفق القائمين عليه، العديد من المدن الروسية والعواصم العالمية، وستسلط الرسوم الضوء على تاريخ الشعب الفلسطيني والظلم التاريخي الذي تعرض له.
وتزيد أهمية المعرض الفني، بكونه مبادرة من أساتذة الفن الروسي التشكيلي المتضامين مع القضية الفلسطينية، من مختلف أنحاء روسيا الاتحادية، وينضم إليه العديد من الفنانين، كان آخرهم رئيس أكاديمية "رسامي العالم للعصر الحديث" التشوفاشي "اناتولي سيلوف".
يذكر أن الفنان العالمي الروسي" اناتولي سيلوف"، بروفسور معتمد في اليونسكو، من فناني الشعب التشوفاشي، حاصل على العديد من الأوسمة وجوائز الدولة، ولوحاته تزين المتاحف الرئيسة في أكثر من 72 دولة، وقضى الفنان، عامًا كاملًا ليدرس ويتعرف على فلسطين والقضية الفلسطينية، ليرسم لوحاته حولها، وتعرض لحملة صهيونية ممنهجة، بسبب إحدى رسوماته عن فلسطين التي يظهر فيها مسجد قبة الصخرة وكنيسة المهد، ويعظّم شخصيات ورموزاً فلسطينية مناضلة.
المصدر: جمعية الصداقة الفلسطينية التشوفاشية + مؤسسة سيدة الأرض الفلسطينية.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع