حملة إلكترونية تطالب بالإفراج عن الدكتور محمد الخضري والمعتقلين الفلسطينيين في السعودية

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

طالبت حملة الحرية للخضري والمعتقلين الفلسطينيين في السعودية، السبت 3-4-2021، السلطات السعودية بالإفراج الفوري عن المعتقلين الفلسطينيين والذين يعانون ظروفا صحية وإنسانية صعبة بسبب الاعتقال وتأخر المحاكمات.

ودعت الحملة في بيان صحفي وصل "فلسطينيو الخارج" نسخة منه، المنظمات الإنسانية الدولية إلى التدخل العاجل للإفراج عنهم، مشيرة إلى أن عائلات المعتقلين تعيش ظروفا اجتماعية صعبة تترافق مع ضغوطات اقتصادية وتداعيات نفسية على الأطفال.

وقالت الحملة:" في الذكرى السنوية الثانية للاعتقالات نطالب بالإفراج الشامل والعاجل عن جميع المعتقلين الفلسطينيين في السعودية، والدكتور محمد الخضري الذي يعاني من ظروف صحية وإنسانية صعبة".

وأشارت الحملة إلى أن الاعتقالات التي طالت عشرات الفلسطينيين المقيمين في السعودية بسبب خدمتهم ودعمهم لفلسطين والذين كانوا يقيمون بشكل قانوني ويعملون بشكل طبيعي في مؤسسات سعودية، كما أنهم لم يرتكبوا أي مخالفة ولم يخرقوا القوانين السعودية.

ودعت إلى المشاركة الواسعة في الحملة الإلكترونية عبر منصات التواصل الاجتماعي والتغريد على وسم ( #الحرية_للمعتقلين_الفلسطينيين_في_السعودية ) و (#الحرية_للخضري ).

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع