"حملة التضامن الوطنية" توسّع مناطق توزيع مساعداتها لتشمل مخيمات فلسطينية في الأردن

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

استكمالاً لحملة التضامن الوطنية، لدعم ومساعدة اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات الشتات، التي أطلقها المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، خلال شهر رمضان المبارك 2021، بهدف التخفيف من الأوضاع الإنسانية الصعبة التي تعيشها المخيمات وتقديم الدعم الإغاثي للاجئين الفلسطينيين.

قدمت حملة التضامن الوطنية، اليوم الاثنين 3-5-2021، ضمن محطتها الثانية، مساعدات غذائية لمئات العائلات الفلسطينية، التي تقطن في مخيمات وتجمعات فلسطينية في الأردن، ومنها منطقة المحطة وجرش ومخيم الحصن، على أن تشمل الحملة مخيمات أخرى، منها مخيم الحسين، مخيم أربد، مخيم الوحدات، مخيم البقعة، مخيم النصر، مخيم الزرقاء، مخيم زيزيا، وستبلغ حصيلة طرود الموزعة ضمن الحملة في محطتها الثانية الأردن، ألف طرد.

وكانت المحطة الأولى للحملة، في سوريا، حيث وزعت خلالها قرابة 800 طرد على أهالي مخيم اليرموك، والمهجرين الفلسطينيين منه إلى منطقة يلدا المجاورة له، وستشمل الحملة في محطتها الثالثة مخيمات فلسطينية في لبنان.

 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع