نسرين عودة: للمرأة الفلسطينية دور مهم في النضال الفلسطيني ومقاومة التطبيع

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

عقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، السبت 13-4-2019، في مدينة إسطنبول، مؤتمرا صحفيا تناول فيه عدة محاور في القضية الفلسطينية، شملت إضراب الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني، والحملة العالمية لمقاومة التطبيع، والإعلان عن إطلاق فعاليات ذكرى النكبة الـ 71 حول العالم.

وفي كلمة رئيسة رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج نسرين عودة، أكدت فيها على أن دور المرأة الفلسطينية في مسيرة النضال الفلسطيني مهم، وهو ممتد منذ عشرينات القرن في مناهضة الاحتلال البريطاني ثم مقاومة الاحتلال الصهيوني.

وتحدثت عودة في كلمتها عن أشكال نضال المرأة الفلسطينية، وصولا إلى مقاومة التطبيع مع الاحتلال الصهيوني، مؤكدة أن مواجهة التطبيع والتصدي له هو واجب وطني وموقف مشرف، وفي مقدمتهم المرأة الفلسطينية والعربية لما لها من دور في المجتمعات.

وأوضحت أن الرابطة تشارك في الحملة العالمية لمقاومة التطبيع، من خلال "التوعية الإعلامية والفعاليات المختلفة ايمانا من الرابطة بأن المعركة ضد التطبيع تحتاج الى وعي فكري، لما لها من أهمية في توعية الأجيال القادمة".

ودعت رئيسة الرابطة في ختام كلمتها إلى تكاتف المؤسسات والهيئات المعنية بمقاومة التطبيع وزيادة برامجها وأنشطتها المتعلقة بهذا الشأن مع ضرورة التركيز على "الجيل الناشئ للحفاظ على الهوية والانتماء حتى تحرير".

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع