العالول: يوم الأسير يأتي بالتزامن مع إنتصار إضراب الكرامة

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

قال زياد العالول المتحدث الرسمي باسم المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، الأربعاء 17-4-2019، خلال مؤتمر صحفي عقد في إسطنبول بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، "تأتي ذكرى يوم الأسير الفلسطيني، هذا العام بالتزامن مع انتصار إرادة الأسرى في معركة الكرامة على السجان".

وأضاف العالول: " شعبنا اليوم، يخوض معركة وجود في كل أماكن تواجده سواء في الداخل الفلسطيني أو في مخيمات اللجوء ويخوض معارك التمسك بالمقدسات وحق العودة".

وتابع: "في يوم الأسير الفلسطيني، يعيش أكثر من 2 مليون في سجن كبير اسمها غزة، وقرابة مليون طفل يعانون الحرمان وأبسط الحقوق التي يجب أن تتوفر للطفل".

وندد العالول بما يتعرض له الأسرى في سجون الاحتلال باعتبارها جرائم وانتهاك صارخ لكل القوانيين والمواثيق الدولية.

وختم بالقول: "إن المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، يقف بكل قوة إلى جانب الأسرى وعائلاتهم، باعتبارهم عنوان العزة والكرامة لهذا الشعب، ونجدد دعمنا لقضية الأسرى، ونعتبر أن حريتهم والدفاع عنهم في المحافل الدولية أولوية مطلقة بالنسبة لنا، وسنسعى لتفعيل قضيتهم مع كافة العاملين في الشأن الفلسطيني، ورفعها إلى محكمة الجنائية الدولية، بكافة الأدوات القانونية والقضائية ".

يشار إلى أن المؤسسة الدولية للتضامن مع الأسرى "تضامن"، عقدت مؤتمرا صحفيا مشتركا مع جمعية "مظلوم در" التركية، بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، بحضور زياد العالول المتحدث الرسمي باسم المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، والنائب حسن توران رئيس مجموعة أصدقاء فلسطين في البرلمان التركي.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع