المؤتمر الشعبي يزور السفير الكوبي بالدوحة ويثمن مواقف بلاده الداعمة لفلسطين

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أجرى وفد من المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، الخميس 18 نيسان/أبريل، زيارة إلى السفارة الكوبية في العاصمة القطرية الدوحة، التقى خلالها بسعادة السفير الكوبي السيد أميليو كاباييرو رودريجيز، بهدف التعريف بالمؤتمر.

وعرّف الوفد، سعادة السفير الكوبي، بأهداف ومبادئ المؤتمر وتعاونه مع جميع الطيف الفلسطيني دون تمييز، متطرقاً للوضع الفلسطيني الحالي وآخر المستجدات على الساحة الفلسطينية، خاصة "صفقة القرن" وما يدور حولها من تسريبات.

وثمن الوفد، الذي ضم د.وائل شديد عضو الأمانة العامة للمؤتمر، وأعضاء الهيئة العامة الاستاذة غادة عيوش والأستاذ أسامة الشهابي والأستاذ جهاد الموسى، المواقف الكوبية الرسمية الداعمة للقضية الفلسطينية.

كما أوضح للسفير رودريجيز، أهمية الوحدة الوطنية الفلسطينية، كعامل أساسي ومهم في الصمود والإصرار على العودة، وعدم قبول أفكار التوطين والوطن البديل المطروحة.

واستمع الوفد من سعادة السفير رودريجيز، لملخص عما يدور في أمريكا الجنوبية من تطورات، كما ناقش الوفد فرص التعليم للطلبة الفلسطينيين في كوبا والامكانيات المتاحة في هذا الشأن.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع