مسؤولو جمعيات فرنسية يُؤكدون مساندتهم للنضال الفلسطيني

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أكد رؤساء مؤسسات وجمعيات إسلامية فرنسية تضامنهم الكامل ومساندتهم للشعب الفلسطيني في نضاله المستمر من أجل حقوقه الوطنية المشروعة.

جاء ذلك خلال اختتام فعاليات المؤتمر السنوي السادس والثلاثين لمسلمي فرنسا، والمعرض السنوي الذي يضم أجنحة للمؤسسات والجمعيات الإسلامية الفرنسية، الذي أقيم على مدار أربعة أيام في منطقة "لو بورجيه" في الضاحية الباريسية.

وكان سفير دولة فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي حضر الافتتاح الرسمي للمؤتمر، إلى جانب عدد من رؤساء البلديات الفرنسية ومسؤولي الجمعيات والمؤسسات الإسلامية والعربية، ورئيس وأعضاء إدارة المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية.

وتطرق الهرفي في كلمته، إلى الأوضاع الحالية التي تمر بها فلسطين عامة، والأماكن المقدسة خاصة.

 

 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع