طلبة في جامعة بيرزيت يطردون شركات برمجة لتطبيعها مع الاحتلال

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أقدمت الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت، أمس الأربعاء 24 نيسان/أبريل، على طرد شركات من يوم التوظيف السنوي بالجامعة بتهمة "التطبيع" مع الاحتلال.

ووفقًا للحركة الطلابية وحركة مقاطعة إسرائيل "BDS"، فإن مركز التطوير التكنولوجي (Rawabi Tech Hub) وشركة (عسل)، القائمة في مدينة روابي، وشركة "إكسولت" (Exalt) وغيرهم تتعامل مع شركات "إسرائيلية" متورطة في جرائم الاحتلال.
وبادر طلبة من الوحدة الطلابية، بطرد الشركات المطبعة الموجودة في جامعة بيرزيت للمشاركة في سباق بالتزامن مع يوم التوظيف، واعتبروا وجودها مرفوضًا بشكلٍ كامل. وأيدت الكتلة الإسلامية موقف اليسار الطلابي لاحقًا.

وأدانت اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (BDS)، وبشدّة، التطبيع الخطير لبعض شركات التكنولوجيا الفلسطينية مع الاحتلال "الإسرائيلي" وشركاته وتدعو لمقاطعتها حتى تنهي هذا التطبيع.

المصدر: قدس الإخبارية

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع