أبو محفوظ: نستعد لعقد المؤتمر الثاني لتطوير دور فلسطينيي الخارج في المشروع الوطني

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

قال نائب الأمين العام للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج هشام أبومحفوظ؛ إنهم يستعدون لعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج الثاني، وذلك لتطوير دور فلسطينيي الخارج في المشروع الوطني الفلسطيني وانتخاب المؤتمر العام والهيئات واللجان الجديدة.

وأضاف أبو محفوظ لـ"فلسطينيو الخارج" أن التحضيرات لعقد المؤتمر الثاني للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج مستمرة، بهدف تعزيز مشاركة فلسطينيي الخارج في المشهد السياسي الفلسطيني، وصناعة القرار الوطني، وبحث مسار وآليات تطوير عمل المؤتمر بعد أربع سنوات من انطلاقته.

وأوضح أن المؤتمر العام الثاني يأتي في ظل حالة فلسطينية متفاعلة ومشهد سياسي يتطلب حضور فلسطينيي الخارج في مستجدات الوضع الفلسطيني والشراكة الحقيقية في القرار الوطني الفلسطيني.

وأشار أبو محفوظ إلى أهمية عقد المؤتمر الثاني في ظل الإنجاز الفلسطيني الذي تحقق في انتصار المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة وهبّة أهالي القدس وتفاعل قضية حي الشيخ جراح، والبناء على هذا الإنجاز والذي ساهم في توحيد الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وأفاد بأنه سيتم الإعلان قريباً عن تاريخ انعقاد المؤتمر، والذي سيتضمن تشكيل المؤتمر العام للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، حيث سيضم المؤتمر ألف شخصية وطنية ذات تأثير ومسيرة نضالية من حول العالم.

وتابع: "سيتخلل المؤتمر انتخاب هيئاته الجديدة وهي، الهيئة العامة، والأمانة العامة، ولجان المؤتمر التنفيذية، وتقييم المرحلة السابقة من عمل المؤتمر الشعبي الذي تأسس قبل أربع سنوات خلال مؤتمر حاشد في إسطنبول بشهر شباط / فبراير 2017.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع