أوروبا: وقفات تضامنية مع فلسطين تطالب بالضغط على الاحتلال لإزالة جدار الفصل العنصري

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

شهدت عدة مدن أوروبية، الجمعة 9-7-2021، فعاليات شعبية تضامنية مع الشعب الفلسطيني، ورافضة لجدار الفصل العنصري الإسرائيلي.

وأقامت مؤسسات فلسطينية وهولندية وقفات شعبية في عدد من المدن الهولندية، ضمن فعاليات إحياء الذكرى السابعة عشرة لصدور الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية حول إدانة جدار الفصل العنصري الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ودعا المشاركون في الوقفة إلى ضرورة الضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي لإنهاء هذا الجدار ووقف الممارسات العنصرية بحق الشعب الفلسطيني، ومنح الفلسطينيين حقوقهم المشروعة.

وشارك فيها عدد من السياسيين والمتضامنين الهولنديين، الذين جددوا رفضهم للانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين والمخالفة للقوانين الدولية ومنها بناء جدار الفصل العنصري.

وكانت هذه الوقفات أقيمت في مدن "دنهاخ وأوتريخت وخرونيغن وأيندهوفن ووزفولا وروتردام وماستريحت وترينوزين والعاصمة أمستردام".

ونظمتها الجالية الفلسطينية في هولندا والمبادرة الأوروبية لإزالة الجدار والمستوطنات والبيت الفلسطيني في هولندا ومؤسسة صامدون و" Youth for Palestine" و "Free Palestine" و "vrijhijd voor Palestina".

وفي مدينة مالمو السويدية أقيمت وقفة مساندة للشعب الفلسطيني، ندد خلالها المشاركون بسياسة التمييز العنصري التي تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين، كما دعوا إلى إنهاء جدار الفصل العنصري ومنح الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة.

وسلمت هيئة المؤسسات الفلسطينية والعربية في العاصمة الألمانية برلين ‏رسائل إلى الخارجية الألمانية وبعثة الاتحاد الأوروبي بخصوص جدار الفصل العنصري في الضفة الغربية المحتلة.

وطالبت الهيئة في رسائلها الحكومة الألمانية والاتحاد الأوروبي بتحمل مسؤولياتهم وتشكيل ضغط على الاحتلال الإسرائيلي لإزالة جدار الفصل والضم العنصري في فلسطين المحتلة ووقف سياسات تهجير الفلسطينيين من أراضيهم واقتلاعهم من جذورهم على أيدي الاحتلال، مثل المحاولات التي تجري في القدس ومحيطها وفي حي الشيخ جراح وسلوان وبطن الهوى وغيرها من البلدات الفلسطينية، والتي تهدف إلى تفريغ الأرض من سكانها الأصليين وأهلها والاستيلاء عليها.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع