"فيدار" في إسطنبول تقيم محاضرة عن المسجد الأقصى في الذكرى 52 لإحراقه

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

ضمن فعاليات إحياء الذكرى 52 لإحراق المسجد الأقصى المبارك، أقامت الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين "فيدار"، السبت 21-8-2021، محاضرة بعنوان "المخططات الصهيونية لتهويد القدس " قدمها د. مروح نصار عضو هيئة علماء فلسطين في الخارج، وبمشاركة عدد من أبناء الجالية الفلسطينية في إسطنبول.

وسلط نصار الضوء على التاريخ الإسلامي في مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك، وواقع المدينة المقدسة والتهويد الصهيوني للمقدسات والاعتداء المتكرر على المسجد الأقصى والمرابطين فيه، والاقتحامات الصهيونية لباحات الأقصى.

كما تطرق إلى الأساليب الصهيونية في تهويد المقدسات والاعتداء على المقدسيين لإجبارهم على التخلي عن مدينة القدس، حيث فشلت جميع المحاولات الصهيونية في بسط السيطرة على المسجد الأقصى المبارك.

ودعا عضو هيئة علماء فلسطين إلى ضرورة دعم القدس والمرابطين في مواجهة العدوان الصهيوني والمخططات التي تحاك حوله مؤكدا أن على القدس موحدة عاصمة لفلسطين.

من جانبه أوضح مدير الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين فيدار إبراهيم العلي، أن هذه المحاضرة تأتي في سياق سلسلة من الفعاليات والندوات والنشاطات الهادفة إلى نشر الوعي وترسيخ التمسك بالثوابت الفلسطينية والدفاع عن القدس وضرورة حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية الفلسطينية فيها، مشدداً على أن جريمة إحراق المسجد الأقصى "كانت وستبقى ذكرى أليمة ألقت بظلالها على الأمة العربية والإسلامية، مشدداً على "رفضه لأية محاولات لسرقة الأراضي الفلسطينية وتغيير هوية المدينة المقدسة".

يذكر أن جمعية "فيدار" نظمت العديد من الأنشطة والفعاليات الميدانية في عدد من الولايات والمناطق التي تتواجد فيها الجالية الفلسطينية في تركيا، بهدف تعزيز التواصل ورابط الألفة مع أبناء الشعب الفلسطيني.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع