حلوم: "الانتفاضة والمقاومة السبيل الوحيد لكنس الاحتلال وتحرير الأرض"

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أكد عضو الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج الدكتور ربحي حلوم أن المقاومة والانتفاضة هما السبيل الوحيد لكنس الاحتلال وتحرير الأرض.

وأضاف في كلمته خلال اجتماع أعضاء الأمانة العامة الذي عقده المؤتمر الشعبي يومي الجمعة والسبت 27،28-8-2021، بمدينة اسطنبول في تركيا؛ "علينا أن نترجم دعمنا للانتفاضة والمقاومة بالقول إلى فعل وميدان عمل."

وقال حلوم إن "معركة سيف القدس التي حدثت في غزة فتحت الأبواب للتحرك نحو دائرة فعل تحقق إنجازاً وطنياً، ونحن كفلسطينيي الخارج نملك خوض غمار هذا الإنجاز من خلال إزالة المعيقات المتمترسة في خندق حماية الإحتلال ورعايته عبر التنسيق الأمني، وتعزيز أسوار الصد لمنعنا من المشاركة الميدانية في تقرير مصيرنا وعودتنا إلى فلسطين."

وطالب بضرورة اتخاذ موقفاً واضحاً وصلباً وقرارات جلية لمأسسة الجهود باتجاه ترجمة حقيقية لأهداف ورؤية المؤتمر القائمة على استعادة دور فلسطينيي الخارج في الحفاظ على الثوابت ودعم القضية الفلسطينية.

واقترح أن يتم وضع قواعد عمل للمرحلة القادمة بحيث تشكل رديفاً لإسناد الانتفاضة والمقاومة، وتحديد رؤية استراتيجية للمؤتمر تتعلق بالعمل الوطني الفلسطيني المستقبلي تضمن إنجاز الأهداف الوطنية الكبرى للشعب الفلسطيني.

وأشار حلوم خلال كلمته إلى مواقف الدول العربية وشعوبها تجاه القضية الفلسطينية، مثمناً دور الجزائر التي تمكنت من جمع ما يقارب 35 صوتاً إلى جانبها لإلغاء عضوية الاحتلال الإسرائيلي من الاتحاد الأفريقي.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع