لقاء يبحث الوضع الفلسطيني وسبل دعم الأسرى في البرلمان الدنماركي

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

زار وفد فلسطيني، الاثنين 13-9-2021، البرلمان الدنماركي، واستعرض مع النائب "كريستيان يوول" عن حزب اللائحة الموحدة، مستجدات الوضع الفلسطيني وخاصة قضية الأسرى، وناقشوا سبل التعاون في دعم القضية الفلسطينية ومواجهة الانتهاكات الإسرائيلية. وضم الوفد كلا من المنتدى الفلسطيني في الدنمارك والمبادرة الأوروبية للدفاع عن حقوق الأسرى الفلسطينيين.

وقال شادي لبد المدير التنفيذي للمبادرة أنهم ناقشوا مع النائب مختلف جوانب القضية الفلسطينية وما يتعرض له الشعب الفلسطيني من اعتداءات إسرائيلية متواصلة.

وأضاف في حديث خاص لـ "فلسطينيو الخارج"، أنه قدم رسالة حول قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي وما يتعرضون له من هجمة وحشية تقوم بها إدارة السجون بحقهم.

ولفت لبد إلى أن الرسالة تضمنت شرحا للانتهاكات التي تمارسها حكومة الاحتلال بحق الأسرى من التعذيب والاقتحامات والتنكيل بالأسرى ومنع الزيارات والاعتقال الإداري المخالف للقوانين الدولية.

كما استعرض الوفد قضية الأسيرة إسراء الجعابيص، ودعوا البرلمان الدنماركي إلى ممارسة الضغط على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عنها وتقديم العلاج لها، ووقف جميع الانتهاكات ضد الأسرى.

وأشار لبد إلى أنهم وجهوا الدعوة للبرلمان الأوروبي للعمل على وضع حد للممارسات الإسرائيلية ضد الأسرى الفلسطينيين، وتوفير الحماية القانونية لهم وخاصة الأسرى الذي أعاد الاحتلال اعتقالهم بعد تمكنهم من الخروج من سجن جلبوع.

من جانبه وعد النائب "كريستيان يوول" بإيصال الرسالة إلى وزير الخارجية الدنماركي، والضغط ضمن القنوات الدبلوماسية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني، ومنح الفلسطينيين حقوقهم المشروعة.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع