منتدى آسيا والشرق الأوسط يستعد لإطلاق المؤتمر الدولي الأول "الصين والقضية الفلسطينية"

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

يستعد منتدى آسيا والشرق الأوسط بالشراكة مع مجموعة من المنظمات الدولية والمؤسسات المعنية، لتنظيم المؤتمر الدولي الأول بعنوان "الصين والقضية الفلسطينية" في ضوء استراتيجيتها في الشرق الأوسط.

وأشار المنتدى في بيان صحفي، وصل "فلسطينيو الخارج" نسخة عنه، إلى أن المؤتمر يهدف للاستثمار أكثر في العلاقات الصينية الفلسطينية وتعزيزها في كافة المجالات، ويأتي ذلك في إطار الاهتمام الصيني المتزايد والملحوظ بالقضية الفلسطينية والممتد منذ عقود طويلة.

وقال رئيس المؤتمر الدكتور محمد مكرم بلعاوي: "إن الهدف من المؤتمر هو التعريف بالقوى الآسيوية الصاعدة ودعم التفاهم المشترك من أجل تحقيق مزيد من الإنجازات لمنطقة غرب آسيا، وزيادة القوة المحرِّكة للابتكار في المنطقة، وتقديم الدعم المعنوي لبناء رابطة المصير المشترك بين الدول الآسيوية والعالم".

من جهته عبر رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور خالد هنية عن أهمية الدور الذي سيلعبه المؤتمر في تقوية مدى الشراكة مع الجانب الصيني، وتحقيق سُبل التعاون بين الجانبين.

وأشار البيان إلى أن الدور الصيني ومنذ فترة طويلة يركز اهتمامه حول دعم حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة، ودفع المجتمع الدولي لتقديم الدعم لعملية السلام، وتولي الإدارة الصينية اهتمامًا بالغًا في تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري مع دول الشرق الأوسط.

يذكر أن اللجنة التحضيرية أنهت الترتيبات والتفاصيل المتعلقة بإطلاق المؤتمر كافة، وتوزيع اللجان الأساسية: اللجنة العلمية، واللجنة الإعلامية، ولجنة التوثيق، ولجنة البرتوكول والتشريفات.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع