المبادرة البحرينية لمناهضة التطبيع ترفض زيارة وزير خارجية الاحتلال للبحرين

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أعلنت المبادرة الوطنية البحرينية لمناهضة التطبيع رفضها زيارة وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي "يائير لبيد" للبحرين، وذلك في بيانٍ لها نشرته عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الخميس 30-9-2021.

وطالبت المبادرة السلطات البحرينية بالتوقف الفوري عن "الانزلاق نحو التطبيع" الذي قالت إنه "يشكل طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني وقواه الفاعلة وفصائله المناضلة."

وأكدت في بيانها على رفضها التام للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، واعتبرت فتح سفارة للاحتلال في بلادها تدنيس للبلاد واختراق كبير يمكّن الاحتلال من العبث بالسلم والاستقرار الاجتماعي.

وقالت المبادرة إن " تجارب الاحتلال في البلدان التي طبع معها شاهدة على ضرب المجتمعات العربية ونخرها وإحداث الفرقة بينها."

ودعت كافة فئات الشعب البحريني لتجديد رفضها للتطبيع، واستمرار الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعمه من أجل تحرير أرضه وإقامة دولته الوطنية المستقلة على كامل ترابه الوطني وعاصمتها القدس.

فيما يلي نص البيان

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع