شركة "NIKE" توقف بيع منتجاتها في أسواق الاحتلال الإسرائيلي

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أعلنت شركة "نايكي" صاحبة العلامة التجارية الرياضية وقف بيع منتجاتها داخل المتاجر التابعة للاحتلال "الإسرائيلي"، حيث عزت هذا القرار إلى أنّ هذه المتاجر لم تعد تتطابق مع سياسة الشركة وأهدافها.

وأوضحت الشركة في خطابٍ عممته على أصحاب المتاجر، أنّه وبعد مراجعة شاملة أجرتها الشركة والنظر في السوق المتغيرة لم يعد استمرار العمل بينكم وبين الشركة يتناسب مع سياستها وأهدافها.

وقالت حركة مقاطعة "إسرائيل" (BDS) إنّها لم تستهدف شركة "Nike" بشكلٍ مباشر، لكن التأثير المتنامي للحركة في عزل نظام الأبارتهايد "الإسرائيلي" وانسحاب العديد من الشركات خلال السنوات الأخيرة، أدى إلى زيادة عامل المخاطرة المرتبط بممارسة الأعمال التجارية مع هذا النظام.

وبيّنت الحركة في بيانٍ لها، أنّ شركات عدّة تدرك اليوم أن تورّطها التجاري مع نظام الفصل العنصري "الإسرائيلي" يورطها في جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، مما يؤثّر سلباً على سمعتها وأعمالها.

وتابعت الحركة: بغض النظر عن القرار الأخير لشركة "نايك" يتعيّن عليها إنهاء التواطؤ مع نظام الأبارتهايد بدءًا بإنهاء علاقاتها مع شركة "دلتا جليل الإسرائيلية" المدرجة في قاعدة بيانات الأمم المتحدة للشركات المتورطة في مشروع الاستيطان "الإسرائيلي" غير القانوني.

بوابة لاجئين
 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع