معرض حول التراث الفلسطيني بالكويت لدعم صمود الفلسطينيين

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

يقيم مركز التراث الفلسطيني معرضه الـ 54 للتراث الفلسطيني، تحت شعار "حماة التراث"، وذلك خلال الفترة من 18 الى 21 تشرين الأول/أكتوبر الجاري في دار الفنون بالكويت.

وأشار القائمون على المعرض الذي سيستقبل الجمهور من الساعة العاشرة صباحًا، وحتى الساعة الثامنة مساء، إلى أنه يهدف لدعم صمود الأهل في فلسطين والحفاظ على التراث الفلسطيني.

وقالت المشاركة في المعرض فاتن أبو غزالة، إن "المعرض سيتضمن الكثير من المعروضات الجديدة التي تتناغم مع متطلبات وتطورات العصر مثل المطرزات الجميلة والمنتجات الخزفية والبراويز والأثواب والقمصان المطرزة بشكل جميل والعباءات الحريرية الخلابة الألوان ووحدات التطريز التراثية عليها".

وأوضحت لـ"قدس برس"، أن المعرض سيتضمن ركن المأكولات الشعبية الفلسطينية والطبق الشعبي الفلسطيني، كما يحتوي على ركن الكتاب الذي يعرض أحدث ما طرح من مطابع العالم فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والمحيط العربي والمرأة.

وبينت أبو غزالة إلى أنه يتم طلب الخزف تحديداً من الخليل، حيث لم يبقى فيها إلا المصانع القليلة، والتي تحتاج إلى الدعم المتواصل.

جدير بالذكر أن 550 امرأة تعمل مع مركز التراث الفلسطيني، وهو مؤسسة غير ربحية تأسست في الأردن عام 1993، بهدف الحفاظ على التراث والهوية الفلسطينية، ومساعدة المرأة الفلسطينية وعائلتها على أن تكون مستقلة مادياً.

ويسعى المركز إلى "تقديم العون للعائلات الفلسطينية المحتاجة والأيتام في جميع أنحاء فلسطين وغزة، من ضمنهم مستشفى المقاصد الخيرية في القدس".

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع