المؤتمر الشعبي يهنئ بنجاح العرس الديمقراطي في تركيا
يتقدم المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج من الشعب التركي الشقيق بالتهنئة على نجاح العرس الديمقراطي، الذي قدّم نموذجا يحتذى به لكل العالم بتميّز تجربته الديمقراطية، ووعي الناخب التركي، الذي صوّت بشجاعة عالية لصالح الاستقرار والأمان والتقدم في بلده.
كما يتقدم المؤتمر بأسمى آيات التبريك والتهنئة لفخامة الرئيس رجب طيب أردوغان، بانتخابه مجددا ليكون ممثلا شرعيا للشعب التركي العظيم الذي عزّز ثقته برئيسه، وأعطاه شرعية جديدة لقيادته لخمس سنوات جديدة.
ويزفّ المؤتمر أعطر التحايا والتبريكات لتحالف الشعب الذي يقوده حزب العدالة والتنمية، بحصوله على الأغلبية المريحة في البرلمان التركي، ليكون سندا وداعما لرئيسه المنتخب.
ويتمنى المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج للجمهورية التركية الشقيقة، بشعبها وقيادتها، وجميع مكونات المجتمع التركي دوام الأمن والأمان والاستقرار، والانطلاق قدما نحو التقدم والتطور والنجاح، لتحقق تركيا آمالها وآمال مواطنيها بأن تكون في مصافي الدول العشر الأول اقتصاديا على الصعيد العالمي.
كما يتمنى المؤتمر لتركيا أن تكون كما عهدها أحرار العالم؛ صوت المستضعفين والداعم لهم في كل المحافل الدولية، وأن تستمر قدما في موقفها البطولي الداعم لقضيتنا الفلسطينية وشعبنا الصامد المقاوم للاحتلال الصهيوني.
أدام الله عزّ تركيا، وحفظ شعبها وقيادتها، وأعانهم على المرحلة الجديدة والهامة في تاريخ تركيا وبناء مستقبلها واستقرار أمنها وأمن المنطقة بشكل كامل.

 
المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج
                                                                                                             26 حزيران / يونيو 2018