مجموعة العمل: أوضاع كارثية يواجهها فلسطينيو سورية على حدود بولندا

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، إنّ عشرات الفلسطينيين من سوريا بينهم نساء عالقون على الحدود البولندية يواجهون أوضاعاً إنسانية صعبة، بعدما تقطعت بهم السبل على الحدود البولندية في محاولة منهم الوصول إلى دول اللجوء الأوروبية مع آلاف المهاجرين.

ولفتت المجموعة إلى أنّ اللاجئين دون طعام ويقبعون في درجات حرارة تقترب من نقطة التجمد، فيما ينتشر آلاف اللاجئين في الغابات.

كما تحدث اللاجئون في رسائلهم التي وصلت المجموعة عن انتهاكات حرس الحدود البولنديين تجاه المهاجرين، إذ يقومون باعتقال كل من يحاول الدخول ليلاً أو نهاراً.

كما يتعرّض المعتقلون لأشد أنواع التعذيب، ويوضعون في حفر فردية ويتم تفتيشهم بدقة، كما أكَّدت الرسائل أنّه يتم سلب كل ما يملك اللاجئون خاصة الهواتف وتفتيشها بدقة ومن يوجد بملفاته صورة للحدود يبرحونه ضرباً، ثم يدفعونهم إلى الأراضي البيلاروسية.

وعبّر اللاجئون عن حزنهم وانهيار صحتهم الجسدية والنفسية، جراء حالتهم المزرية على الحدود خاصّة وأنّهم يبحثون عن الأمان.

يُشار إلى أنّ مئات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا بدأوا يشقون طريقهم نحو أوروبا عبر بيلاروسيا، وذلك بفعل الضائقة الاقتصادية وسوء الأوضاع المعيشية.


بوابة لاجئين

 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع