أقامت الجمعية السلفادوريه الفلسطينية مهرجانا ثقافيا في مقر النادي العربي في مدينه سان سلفادور حضره آلاف أبناء الجاليه والأصدقاء السلفادوريين وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد ووزيره الثقافة السلفادوريه وسفير دوله فلسطين في السلفادور.
وزينت الاعلام الفلسطينية كل أطراف النادي وكذلك صور المدن الفلسطينية وكان شعار المهرجان (مفتاح العودة)، حيث تم الحديث عن الوضع في فلسطين وحق العودة.
وتخللت المهرجان الأغاني الفلسطينية والدبكات الشعبية من أبناء الجالية، وكذلك شاركت العديد من الفرق والفنانين السلفادوريين في فقراتهم التي أعطت المهرجان طابعا تضامنيا عالمي.
وتذوق الحضور الاطباق الفلسطينية الأصلية مثل المرمعون والمحاشي والكنافة النابلسية وغيرها. حيث كان المطبخ الفلسطيني هو البارز والمطلوب.
ومن الجدير في الذكر ان عدد السلفادوريين من اصل فلسطيني يتعدى 70 الف .

المصدر: دنيا الوطن