أطلقت الجالية الفلسطينية في ألمانيا نداء استغاثة لمنظمة التحرير والفصائل الفلسطينية وسفراء دولة فلسطين على بذل الجهود ووضع حدٍ لمأساة اللاجئين الفلسطينيين في ميخم دير بلوط شمال سورية.
وقالت الجالية في بيان لها، إنّ أكثر من 300 عائلة فلسطينية تعيش في مخيم دير بلوط يعيشون في خيم لا تقي حرارة الشمس ولا برد الشتاء وسط خدمات صحية  يرثى لها، بحسب وصف البيان.
وطالب البيان منظمة التحرير وسفراء دولة فلسطين التدخل لدى السلطات السورية والتركية لإنهاء الكارثة الإنسانية في دير بلوط، ووالعمل على إيجاد حل إنساني للفلسطينيين شمال سورية، وتجنيبهم المزيد من المعاناة.
الجدير بالذكر أن عدد الأسر المهجرة من جنوب دمشق التي تقطن في مخيم دير بلوط يبلغ حوالي 900 عائلة منهم ما يقارب 325 أسرة فلسطينية.   
المصدر: مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا