المؤتمر الشعبي يشارك في فعاليات مؤتمر" برلمانيون لأجل القدس" في إسطنبول

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

شارك المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، في مؤتمر رابطة "برلمانيون لأجل القدس" الثاني، الذي انعقد في إسطنبول يومي الجمعة والسبت 14 – 15 كانون الأول/ ديسمبر 2018، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أروغان، وبرعاية رئيس البرلمان التركي بن علي يلدرم، ومشاركة 500 نائب من أكثر من 80 دولة حول العالم.
وترأس وفد المؤتمر الشعبي الدكتور سلمان أبو ستة رئيس الهيئة العامة، وعضوية الأستاذ منير شفيق الأمين العام ونائبه المهندس هشام أبو محفوظ، والأستاذ ماجد الزير نائب رئيس الهيئة العامة، وزياد العالول المتحدث الرسمي، وكل من باسم صفوري ود. محمد الخضري و الطيب الدجاني أعضاء الأمانة العامة للمؤتمر.
كما شارك الدكتور أنيس قاسم رئيس دورة الانعقاد الأولى للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، في فعاليات المؤتمر البرلماني، من خلال ندوة تحمل عنوان " أهمية التشريعات المحلية في الدفاع عن القدس ".
وقال زياد العالول أن المؤتمر الشعبي أجرى سلسلة من اللقاءات ضمن فعاليات المؤتمر، من بينها لقاء جمع الدكتور سلمان أبو ستة بالوفد النيابي لأمريكا الجنوبية وجزر الكاريبي، بهدف التواصل المشترك وتشبيك العلاقات، والحديث عن دور البرلمانيين في دعم القضية الفلسطينية خاصة في أمريكا الجنوبية، وجرى خلال اللقاء التعريف بالمؤتمر وأهدافه، وإنجازاته.
يذكر أن الرابطة، عقدت مؤتمرها الأول تحت شعار “القدس وتحديات المرحلة”، في مدينة إسطنبول نهاية نوفمبر 2016، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورعاية رئيس مجلس النواب التركي السابق إسماعيل كهرمان، وبمشاركة نيابيين من مختلف الدول العربية والإسلامية وشخصيات دولية اعتبارية.
 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع