اختار الاتحاد الدولي للفلك الأكاديمي الفلسطيني في جامعة الأقصى الباحث أ. د. سليمان بركة مدير مركز أبحاث الفضاء والفلك في الجامعة، ضمن كبار علماء الفيزياء في برنامج الاحتفال بمئوية إنشاء الاتحاد الدولي للفلك وذلك في بروكسل.
وضم الحفل علماء الفيزياء الحاصلين على جائزة نوبل في الفيزياء.
وأكد أ. د. بركة على أهمية العلوم الفلكية في فلسطين خاصة والعالم عامة لم تحمله الفيزياء الفلكية من معان علمية وأخلاقية عظيمة للأمة الإنسانية، حيث أن استراتيجية د. بركة في إدارة المركز تتركز في توفير بيئة حاضنة للمشاريع الإبداعية والبرامج التعليمية والأبحاث المبتكرة، والمساهمة في إنتاج المواد العلمية الفلكية بمنظورٍ جديد.
وسيتناول أ. د بركة في حديثه الدور الخاص بمركز أبحاث الفلك والفضاء في نشر الوعي الثقافي الفلكي في فلسطين كافة، وأثره على المجتمع الفلسطيني وتأثيره من خلال إدارته للمجموعات الفلكية الفلسطينية المتنوعة والتي نفذت العديد من المشاريع الفلكية الدولية المتنوعة داخل إطار جامعة الأقصى وخارجها.
المصدر: وكالة معا