رشيدة طليب بالثوب الفلسطيني عضوا في الكونغرس الأمريكي

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أعربت الأمريكية من أصل فلسطيني، رشيدة طليب، عن فخرها بارتداء ثوب فلسطيني تقليدي يعبر عن هويتها الفلسطينية أثناء أدائها القسم، يوم الخميس 3 كانون الثاني/يناير 2018، كنائبة عن الحزب الديمقراطي في مجلس النواب الأمريكي عن ولاية ميتشجن.
وكانت رشيدة، 42 عاما، قد نشرت في وقت سابق، صورا لها على حسابها بانستغرام للثوب الفلسطينية التقليدي الذي سترتديه أثناء تأديتها لليمين. 
وأرفقت تدوينتها، بهاشتاغ #PalestinianThobe (الثوب الفلسطيني) و#ForMyYama (لأجل أمي).

وتفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع خطوة رشيدة، وانتشر هاشتاج "غردي ثوبك" ضمن حملة متصاعدة على منصات التواصل الاجتماعي، بين أوساط الأمريكيات من أصل فلسطيني والفلسطينيات حول العالم، إذ شاركت نساء وفتيات فلسطينيات صورهن وهن يرتدين أثوابهن على منصات التواصل الاجتماعي، لإظهار دعمهن للنائبة وللتعبير عن فخرهن بها.
وتعد رشيدة طليب هى أول مسلمة تفوز بمعقد فى الكونجرس الأمريكى، وكانت أعلنت أنها ستقود وفدا من نواب الكونجرس لزيارة الأراضى الفلسطينية المحتلة، في سابقة غير معهودة.
وأصبحت رشيدة أول أمريكية من أصل فلسطيني تفوز بمقعد في مجلس النواب في انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر الماضي.



تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع