المؤتمر الشعبي يرفض تصريحات السفير الأمريكي ويدعو لبرنامج نضالي موحد وإعادة بناء منظمة التحرير

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

بيان صحفي

إن التصريحات الأخيرة لفريدمان سفير الولايات المتحدة الأمريكية في الكيان الصهيوني المغتصب لوطننا فلسطين حول حق الكيان بضم الأراضي الفلسطينية المحتلة في الضفة الغربية هي تصريحات وقحة وخطيرة وتتنافى مع الشرعية الدولية وتثبت ولوغ الإدارة الامريكية في مخطط تهويد أرضنا وتشكل اعتداء صارخا على وطننا وشعبنا.

ازاء ذلك فإننا ندعو كافة الفصائل والقوى الفلسطينية والهيئات والفعاليات الوطنية والشعبية الى التوحد على برنامج نضالي يتصدى لهذا المخطط الصهيوامريكي على قاعدة استعادة الوحدة الفلسطينية والتخلص من عبئ اتفاقات اوسلو المشؤومة ووقف التنسيق الامني الخياني والعودة الى مربع المقاومة بكافة أشكالها والمبادرة الى عقد مؤتمر فلسطينيي جامع للكل الفلسطيني لاستعادة م.ت.ف واعادة بنائها على اسس وطنية سليمة لتتصدر التصدي لكل المؤامرات الصهيوامريكية ضد قضيتنا وشعبنا.

 

المجد والخلود لشهدائنا الابرار

الشفاء لجرحانا البواسل

الحرية لأسرانا الابطال

 

المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج

بيروت 9/6/2019

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع