المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يذكّر العالم بمأساة اللاجئين الفلسطينيين ويؤكد على تمسكهم بحق العودة

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

في يوم اللاجئ العالمي.. المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يذكّر العالم بمأساة اللاجئين الفلسطينيين ويؤكد على تمسكهم بحق العودة

يأتي يوم اللاجئ العالمي في ظل مؤامرة دولية تقودها الولايات المتحدة عبر ما يسمى "صفقة القرن"، لتُسقط كل حقوق اللاجئين الفلسطينيين التاريخية والإنسانية والقانونية والسياسية، ممعنةً في استمرار فصول الجريمة بحق شعبنا الذي يعيش مأساتها يومياً منذ قرن من الزمن.

والمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، إذ يمثّل إرادة الشعب الفلسطيني ويعبّر عن تطلعاته وآماله ومطالبه، ليؤكّد أن شعبنا وقواه الحية لم يتراجعوا لحظةً عن العمل بكل الوسائل المشروعة والمتاحة لإظهار حقوقهم وعدم التفريط بها والوقوف في وجه كل المؤامرات التي تُحاك ضد شعبنا للنيل من حقوقه المشروعة.

وما مظاهر الرفض لورشة البحرين التطبيعية، التي عمّت كل أماكن وجود الشعب الفلسطيني، والتي يَعتبرُ المؤتمر الشعبي نفسه جزءاً طليعيّاً فيها؛ إلا تعبيراً عن فصل من فصول المقاومة الشعبية الباسلة لشعبنا في وجه الاحتلال طوال القرن الماضي.

من هنا، فإن المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يحيّي أبناء شعبنا حيثما كانوا، وخصوصاً أبناء المخيمات الصابرين الصامدين الثابتين على مواقفهم النضالية، حيث اقترنت القضية الفلسطينية بمأساة اللجوء. وما مسيرات العودة الكبرى لأهلنا في فلسطين، وقبلها في لبنان وسورية والأردن؛ إلا دليلاً على دورهم وعطائهم الكبير. ويحيّي المؤتمر جهود أبناء شعبنا في أوروبا والشتات في التمسك بحق العودة إلى فلسطين. ويحيّي المؤتمر أيضاً، العمقَ العربي والإسلامي والأممي الحاضن والداعم لقضيتنا، والذي يُعتبر أحد أهم عوامل بقاء القضيّة حيّة ومتوقدة.

ويضع المؤتمر الشعبي القوى الحية في العالم والمجتمع الدولي أمام مسؤولياتها السياسية والقانونية والإنسانية تجاه اللاجئين الفلسطينيين وقضيتهم، والعمل على عودة اللاجئين إلى ديارهم، والوقوف في وجه صفقة القرن، وعدم السماح للإدارة الأمريكية بالاستفراد بالقضية الفلسطينية.

ويعاهد المؤتمر الشعبي أبناء شعبنا ألا يألوَ جهداً في سبيل تحقيق أهداف شعبنا وقضيتنا في العدالة لاسترجاع كل حقوقنا على كامل التراب الفلسطيني.

المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج

20 حزيران/ يونيو/ 2019

 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع