الأردنيون ينتفضون بمسيرة حاشدة رفضا لصفقة القرن 

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

ندد جموع المشاركين في المسيرة الشعبية الجماهيرية التي دعت إليها الحركة الإسلامية والفعاليات الشعبية والشبابية بكافة المشاريع التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية سواء كانت عبر "صفقة القرن"، أو غيرها، معلنين رفضهم مشاركة الأردن في مؤتمر البحرين الذي سيعقد تمهيدا للصفقة المشبوهة وتستهدف الأردن.
وهتف المشاركون في المسيرة التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من أمام المسجد الحسيني وسط العاصمة عمّان، بمشاركة رموز وشخصيات وطنية وسياسية وحزبية ونقابية ونيابية، شعارات بضرورة التصدي بمختلف الوسائل المتاحة للصفقة المشبوهة، مشددين على ضرورة تكاتف الجهود الشعبية العربية لتوفيت الفرصة أمام تمرير الصفقة.
وأكدوا على ضرورة اتخاذ الحكومة مواقف صريحة وحازمة تجاه دولة الاحتلال، تتمثل بحسب السفير الأردني وطرد السفير الصهيوني من عمّان، وإلغاء اتفاقية وداي عربة واتفاقية الغاز، محذرين من مغبة المشاركة في مؤتمر البحرين الذي سبكون ركيزة أولى للإعلان عن الصفقة.
 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع