ماليزيا
انطلقت الثلاثاء 29-1-2019، في العاصمة الماليزية كوالالمبور، حملة "كلنا مريم" التي تسعى إلى تسليط الضوء على معاناة المرأة المقدسية وتعزيزا لصمودها في وجه الاحتلال الصهيوني.
وانتظم حفل الإطلاق بمشاركة واسعة من المنظمات المجتمعية والمؤسسات النسوية وبحضور من أعضاء جمعية "كاسيه" الخاصة بزوجات وزراء ماليزيا ونوابهم، وتخلل الحفل كلمات وعروض دعت إلى مساندة المرأة الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة.
وأكدت الحملة في ماليزيا نيتها القيام بعدد من الفعاليات والندوات والأنشطة ضمن فعاليات حملة كلنا مريم التي تستمر حتى 8-3-2019.