رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج تحيي يوم الأرض في لبنان

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أحيت رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج - فرع لبنان، السبت 30-3-2019، الذكرى الثالثة والأربعين ليوم الأرض بتنظيم ندوة بعنوان “”زُرّاع الأرض.. حباً"، في برج البراجنة بيروت.
بعد التعريف برسالة الرابطة وأهدافها وإنجازاتها الذي قدمته عريفة اللقاء فاطمة حمدان، ألقت مسؤولة الرابطة في لبنان سهاد عكيلة كلمة نوهت فيها إلى تضحيات الشعب الفلسطيني الذي ارتوت الأرض من دماء أبنائه، والذي لم يعطِ الدنية، ولم يساوم ولم يفرط.. فيما الآخرون يغرقون في وحل التسوية والصفقات والتنسيق الأمني مع المحتل.. مرسلة التحية لأبطالِ مسيرات العودة.. الذين أرهقوا المحتل وكبّدوه خسائر طائلة.. الذين يُحيون هذه المناسبة على طريقتهم.
بعدها افتتحت مديرة الندوة الإعلامية سوزان سليمان، معرِّفة بالضيوف، مبتدئة النقاش مع د. ألفت محمود التي استعرضت أدوار كل من المرأة والأم والمعلم في تنشئة الأجيال على حب فلسطين، متوقفة عند المعوقات التي تواجه الأم الفلسطينية في بلاد اللجوء خاصة في المخيمات، والتي تُحدث الخلل في العملية التربوية، مقدمة عدداً من المقترحات التي تضمن تنشئة سليمة لأبناء فلسطين في الشتات.
بدوره تحدث أ. أحمد الحيلة عن الخلفية التاريخية ليوم الأرض، متوقفاً عند سياسة الأمر الواقع التي تفرضها سلطات الاحتلال، شارحاً رؤية اليمين المتطرف الذي يتزعمه نتنياهو حيال أرض فلسطين.
وانطلاقاً من حرصها على تثمين جهود المتميزين من أبناء شعبنا، قامت الرابطة بتكريم مديرة التربية والتعليم في مدينة صور أ. ابتسام خلف التي حازت على جائزة الأونروا للتميز والابتكار، حيث قدمت لها الرابطة درع تهنئة وتقدير على جهودها في هذا المجال.
هذا وقد تخلل الندوة عرض لفيلم عن تضحيات المرأة الفلسطينية في الداخل، ومعرض للصور تضمن الشخصيات النضالية النسائية التي كانت لها بصمتها في مسار القضية الفلسطينية.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع