المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج يلتقي الوزير حسن منيمنة رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني بشأن سبل حل أزمة حق العمل للاجئ الفلسطيني

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

التقى وفد من المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، صباح اليوم السبت 20-7-2019، معالي الوزير السابق الدكتور حسن منيمنة رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني، في دارته في عاليه بجبل لبنان، حيث تم بحث تداعيات قرار وزارة العمل اللبنانية على اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، وضمان حقوق الفلسطينيين وإنهاء الأزمة الحالية فيما يخص حق العمل للفلسطينيين في لبنان.

وضم وفد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج نائب الأمين العام المهندس هشام أبو محفوظ ومسؤول ملف اللاجئين والعودة الأستاذ ماجد الزير ومسؤول الملف النقابي والمهني الأستاذ عادل عبدالله.

وناقش الجانبان الأثار السلبية التي انعكست على اللاجئين الفلسطينيين في لبنان جراء هذا القرار، وأكد وفد المؤتمر الشعبي للوزير منيمنة متانة العلاقات الأخوية بين الشعبين الفلسطيني واللبناني.

وشدد وفد المؤتمر الشعبي على ضرورة إنهاء هذه الأزمة بشكل سريع، والعمل على ضمان حقوق الفلسطينيين في لبنان ودعم صمودهم في مواجهة المشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية.

وأكد وفد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، على أن المؤتمر يدعم الموقف الفلسطيني الموحد في لبنان حول حق الفلسطينيين في العمل.

وثمن وفد المؤتمر الشعبي الدور المهم الذي يقوم به الوزير منيمنة لحل أزمة قرار وزارة العمل، وإعادة الأمور إلى ما كانت عليه قبل القرار، وتلبية مطالب اللاجئين الفلسطينيين في حياة كريمة.

من جانبه أشاد الوزير منيمنة، بالإجماع الفلسطيني في لبنان على حق الفلسطينيين في العمل، وأكد على أهمية استمرار حالة الحوار اللبناني الفلسطيني لحل كافة الإشكاليات على وجه السرعة.

وأشار الوزير منيمنة إلى أن معالجة قرار وزارة العمل أصبح لدى الحكومة اللبنانية، وأن الجهات اللبنانية الرسمية حريصة على انهاء هذه الأزمة.

يشار إلى أن وفد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج سيجري في لبنان سلسلة لقاءات تهدف إلى دعم الحراك السلمي للفلسطينيين، وانهاء تداعيات قرار وزارة العمل اللبنانية وضمان حقوق اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع