التجمع الدولي للمعلمين الفلسطينيين يطلق فعاليات المخيم التعليمي الرابع في لبنان

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أعلن التجمع الدولي للمعلمين الفلسطينيين، وبرعاية التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية الجمعة 27-7-2019، انطلاق فعاليات المخيم التعليمي الرابع 2019 "نتعلم بمرح لفلسطين" بمشاركة نحو 150 تلميذاً في لبنان بدار الحنان للأيتام ببلدة المنارة في البقاع الغربي، برعاية كريمة من معالي وزير التربية الأسبق - النائب اللبناني عبد الرحيم مراد.
وقالت رئيس التجمع الدولي للمعلمين الفلسطينيين الأستاذة يسرى عقيل أن المخيم لهذا العام سيضم حوالي 150 تلميذاً و50 مشرفاً بينهم متطوعون من عدة مؤسسات عربية وأجنبية وفي مقدمتهم متطوعات من التجمع الدولي للمعلمين الفلسطينيين فرع اوروبا وستوكل لهم مهمة تعليم اللغة الانكليزية وهي المهمة والمحور الأساس في المخيم وفق أساليب ومناهج متطورة بإشراف معلمين وتربويين من ذوي الاختصاص والخبرات إلى جانب النشاطات المتميزة التي سيقوم بها بقية فريق "نتعلم بمرح لفلسطين" .
وأضافت أن المخيم الرابع لهذا العام سيراكم ما تم إنجازه في المخيم التعليمي للأعوام الثلاثة الماضية، وسيحمل جديداً من حيث العدد والأفكار والبرامج التي نفذتها اللجنة المنظمة للمخيم التعليمي, والتي سيُبنى عليها بهدف تأسيس مركز للتعليم في لبنان.
وأشارت رئيس التجمع الدولي للمعلمين الفلسطينيين الاستاذة يسرى عقيل، في حديثها إلى أن هذا المخيم التعليمي هو حصيلة جهود تنسيق وتشبيك بين عدة أطر نقابية فلسطينية تتوزع في كل من لبنان وسورية وأوروبا منضوية تحت التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية.
يذكر أن إدارة المخيم التعليمي أقامت يوماً تدريبياً لأعضاء فريق العمل من المتطوعين والمشرفين بالأمس كخطوة أولى مع إطلاق فعاليات المخيم، واستخدام أساليب ومناهج متطورة في التدريب من شأنها رفد المتدربين بقدرات ووسائل حديثة تساعدهم على التعاطي مع مختلف الظروف والمواقف التي قد يتعرضون لها خلال المخيم التعليمي لاسيما في التعامل مع الشرائح العمرية لتلاميذ المخيم، وأهمية العمل الجماعي ودوره في إنجاح أي فعالية أو نشاط والانسجام والتعاون بين أعضاء الفريق.
 
 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع