لقاء حواري في برلين حول القدس يستضيف الأب مسلم والمرابطة هنادي الحلواني

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

استضافت هيئة المؤسسات الفلسطينية والعربية في مقر التجمع الفلسطيني في برلين، الجمعة 16-8-2019، لقاء حواريا تضامنيا مع المسجد الأقصى المبارك ورفضا للاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة ضد مدينة القدس المحتلة والمرابطين في المسجد الأقصى.

وشارك في اللقاء رؤساء وممثلو الجمعيات والمؤسسات الفلسطينية في برلين، حيث أكدوا في كلماتهم على دعمهم وتضامنهم مع أهالي القدس في وجه الاحتلال الإسرائيلي، وضرورة وقف العدوان الإسرائيلي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس.

كما جددوا تضامنهم مع حراك فلسطينيي لبنان الرافض لإجراءات وزارة العمل اللبنانية، داعين إلى منح الفلسطينيين في لبنان حقوقهم المدنية والإنسانية كاملة.

وفي كلمة لها عبر "الفيديو كونفرس"، تحدثت المرابطة المقدسية هنادي الحلواني عن الأحداث الجارية في المسجد الأقصى والاقتحام الإسرائيلي الأخير في عيد الأضحى وكيف واجه المقدسيون هذه الاقتحام، بالإضافة إلى شرح مفصل حول يتعرض له أهالي القدس من اعتداءات إسرائيلية متواصلة منذ عام 1969.

ودعت حلواني أبناء الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى التصدي للسياسة الإسرائيلية ضد القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، ودعم صمود المقدسيين.

وفي كلمة متلفزة للمطران مانويل مسلم، أشار فيها إلى تسريب الأراضي الفلسطينية في القدس وبيعها للاحتلال الإسرائيلي، والحفريات الإسرائيلية في المسجد الأقصى.

واعتبر الأب مسلم أن اتفاقية أوسلو محطة دمرت الشعب الفلسطيني، كما انتقد المبادرة العربية للسلام، وأكد أن فلسطين اليوم تحت قبضة الاحتلال، وأن خيار الشعب الفلسطيني هو المقاومة حتى تحرير أرضه وعودة اللاجئين.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع