#حي_فينا حملة تغريد بالذكرى الـ 50 لحرق المسجد الأقصى المبارك

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

نظّم ملتقى القدس أمانتي في قطاع غزة، غرفة تغريد على وسائل التواصل الاجتماعي في مقر مؤسسة القدس الدولية، عبر هاشتاق #حي_فينا رغم الحريق، ضمن الحملة الإعلامية التي أطلقتها مؤسسة القدس الدولية في الذكرى ال 50 على إحراق المسجد الأقصى المبارك.
افتتح فعاليات غرفة التغريد الأسير المقدسي المحرر أ.شعيب أبو سنينة، بكلمة مقتضبة مبيناً أهمية تكاتف جهود الشباب واستنفار طاقاتهم نصرةً للمسجد الأقصى، مؤكداً على أهمية المشاركة بكافة الفعاليات والحملات المقدسية.
وشارك في غرفة التغريد النائب في المجلس التشريعي ورئيس مؤسسة القدس الدولية الدكتور أحمد أبو حلبية، والمهندس بلال عامر رئيس ملتقى القدس أمانتي في غزة، ولفيف من أعضاء من منتدى الشباب الحضاري.
واختتمت فعاليات الغرفة بكلمة للدكتور أبو حلبية تحدث فيها بسرد تاريخي عن ذكرى إحراق المسجد الأقصى المبارك، داعياً الشباب وكل أحرار الأمة إلى الاستنفار لمواجهة العدوان والانتهاكات الخطيرة بحق المسجد الأقصى المبارك بكل وسائل الدفاع وأشكال المواجهة ومن ضمنها وسائل التواصل الاجتماعي التي يمكن من خلالها فضح كل الانتهاكات وجرائم الحرب الصهيونية، كما أكّد على ضرورة مواصلة الحملات الإعلامية والفعاليات الميدانية بشكل مكثّف نصرةً للمسجد الأقصى المبارك وحاضنته مدينة القدس المحتلة.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع