لجنة حكومية لدراسة أوضاع الفلسطينيين وقرار وزارة العمل اللبنانية

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

شكّلت الحكومة اللبنانية الخميس 22-8-2019، لجنة لدراسة وضع الفلسطينيين بعدما عمّ الإضراب والمظاهرات مخيمات فلسطينية، وسط اعتصام أمام وزارة العمل؛ رفضًا لقرار يفرض على الفلسطينيين الحصول على تصاريح عمل.

وأعلن وزير الإعلام جمال الجراح بعد انتهاء جلسة لمجلس الوزراء أنه تم تشكيل لجنة لدراسة الوضع الفلسطيني من كافة جوانبه برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري وعضوية عدد من الوزراء.

وفي الوقت نفسه، قال ناشطون إن الإضراب طال كل المخيمات الفلسطينية، وذلك استجابة لدعوة أطلقتها أمس فصائل العمل الوطني الفلسطيني، ومن المقرر أن تستمر المظاهرات إلى غد الجمعة، الذي سيكون "جمعة الغضب السادسة".

كما اعتصم عدد من الناشطين الفلسطينيين ظهر الخميس أمام مقر وزارة العمل (جنوبي بيروت) لإيصال صوتهم إلى الوزارة.

وفي تصريحات سابقة، قال وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان إنه لا يمكن وقف تطبيق القرارات، وإنه مصرّ على مناقشة الخطة بالنسبة للاجئين الفلسطينيين، كما أكد أن خطة مكافحة اليد العاملة الأجنبية غير الشرعية لا تستهدف الفلسطينيين، وأن إعفاء الفلسطينيين من إجازات العمل يحتاج إلى تعديل القانون.

يذكر أن وزارة العمل اللبنانية كانت أطلقت خطة لمكافحة العمالة غير الشرعية، وأعطت مهلة شهر للمخالفين لتسوية أوضاعهم بدءا من العاشر من يونيو/حزيران، وطالبت جميع العاملين الأجانب بالحصول على تصاريح عمل.

ومنذ ذلك التاريخ بدأت حملات التفتيش وإغلاق المحال التي تشغل عمالاً غير لبنانيين -ومن بينهم فلسطينيون- بشكل غير قانوني، وتنظيم محاضر ضبط للشركات التي تشغل العمال غير اللبنانيين من دون تصاريح عمل.

المصدر : وكالات

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع