تجمع المهندسين الفلسطينيين في ألمانيا يعقد مؤتمره التاسع

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

عقد تجمع المهندسين الفلسطينيين في ألمانيا، مؤتمره التاسع بحضور حشد من المهندسين وطلاب الهندسة في جمهورية ألمانيا الاتحادية . كما حضر المؤتمر ثلة من الضيوف من داخل وخارج ألمانيا ولفيف من ضيوف الشرف من أصحاب الشركات والمؤسسات واعضاء التجمع الذين وفدوا للمؤتمر من جميع أنحاء المدن الألمانية.
في كلمته الترحيبية أكد رئيس التجمع المهندس سعدي نعيم عن دور المهندس الفلسطينيي في ألمانيا في خدمة أبناء شعبه في الداخل والشتات والرفع من مستوى المهندس الفلسطيني أينما حل وتواجد.وفي سياق منفصل تحدث عن أهم المشاريع والانجازات التي ينفذها تجمع المهندسيين الفلسطيين في ألمانيا والتطلعات المستقبلية في سبيل رقي المهندس الفلسطيني , والتي كان آخرها انجاز مشروع نقل الخبرات من ألمانيا إلى فلسطين – وبالأخص قطاع غزة حيث كان يهدف المشروع في مرحلته الأولى لتدريب وتشغيل 20 خريج وخريجة من العاطلين عن العمل في أربعة مجالات بالتكنولوجيا وتبع ذلك تشغيل المتدربين بتلك المجالات بشركات أوروبية مختلفة. وتطرق في حديثه عن الدورات العلمية في كافة المجالات الهندسية والنشاطات والفعاليات المختلفة التي يقيمها التجمع والتي تخدم فئة الطلاب والمهندسين سواء في داخل ألمانيا أو خارجها.

وقد تناول المؤتمر العديد من المواضيع الهامة حيث ألقى المهندس إبراهيم أبو ثريا رئيس التجمع الدولي للمهندسيين الفلسطينين في محاضرة عن أهمية المهندس الفلسطيني في بناء وتطوير المجتمع وخدمة قضيته.

وأشاد في محاضرته بفكرة المشاريع التدريبية والتطبيقية من تدريب ونقل خبرات وتشغيل المهندسين في الداخل والشتات وقد تحدث عن تأسيس شركة الحلول التقنية العالمية والمملوكة للتجمع الدولي للمهندسيين الفلسطينيين والتي تقدم خدماتها في مجال الرقميات والبرمجة والتي تعني أيضا في تشغيل المهندسين الفلسطينين.
ومن جهة أخرى ألقى المهندس سعدي نعيم محاضرة عن أهمية الطاقة الشمسية كونها جزء رئيسي من الطاقة المتجددة وتحدث فيها عن التقنيات الحديثة وأنظمة الطاقة الشمسية وتطورها في أوروبا وتناول في حديثه عن توجه العالم وخاصة ألمانيا بصفتها رائدة في هذا المجال للطاقة البديلة في ظل التغيرات المناخية التي يشهدها العالم.

في بداية الجزء الثاني من المؤتمر والذي خصص لمناقشة الأمور الداخلية للتجمع تم القاء التقريرالإداري والذي ألقاه المهندس هيثم عوالي بصفته نائب رئيس التجمع. ومن ثم ألقى أمين الصندوق المهندس دني كونز التقرير المالي .
واختتم المؤتمر أعماله بعقد انتخابات للجنة الإدارية الجديدة للتجمع والتي تتألف من سبعة أعضاء وهم :
المهندس سعدي نعيم

 

المهندس هيثم عوالي
الدكتور هاشم بدرة
المهندس باسل الزعتري
المهندس عيسى حميد
المهندس محمد رأفت نعيم
المهندس إبراهيم خلاوي
وفي نهاية المؤتمر تم عقد ورشة عمل والتي من شأنها توسيع العمل وتطويره وشملت الكثير من الأفكار الايجابية والابداعية وكيفية النهوض بالأهداف التي يسعى لها التجمع .
وقد اختتم المؤتمر في جو من السعادة والشعور الجامح بالرضى من جميع المشاركين والذين شكروا بدورهم الهيئة التنظيمية للمؤتمر. وتم الإتفاق على مواصلة العمل سويا ودعم هذه المشاريع بشتى أنواعها.

 

 
 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع