أهالي الأسرى والمفقودين الأردنيين لدى الاحتلال يعتصمون أمام الخارجية الأردنية

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

اعتصم العشرات من أهالي الأسرى والمفقودين الأردنيين في سجون الاحتلال الصهيوني، مساء أمس الأربعاء 30-10-2019، أمام مبى وزارة الخارجية وشؤون المغتربين وذلك للمطالبة باستعادة كافة الأسرى الأردنيين لدى سلطات الاحتلال.
وشدد المشاركون في الاعتصام على ضرورة أن تتمسك الحكومة الأردنية، بورقة المتسلل الصهيوني الذي دخل أراضي المملكة بطريقة غير شرعية من أجل الافراج عن كلّ الأسرى البالغ عددهم 23 أسيرا تجاوز بعضهم أمضى أكثر من 19 عاما في سجون الاحتلال، والضغط للافراج الفوري عن كل من عبدالرحمن مرعي وهبة اللبدي لسوء حالتهما الصحية.
وأكدوا المعصتمون، على أنه "ومع أهمية الافراج عن اللبدي ومرعي، إلا أن المطلوب هو كلّ الأسرى البالغ عددهم 23 أسيرا"، مؤكدين على أن وقفتهم ليست احتجاجية، بل داعمة لموقف الحكومة من أجل استمرار التحفّظ على الصهيوني المتسلل لحين استعادة كافة الأسرى ، وكشف مصير المفقودين، وأغلبهم من أفراد القوات المسلحة الأردنية.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع