مخيم درعا - سوريا

شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

أثرت الحرب في سوريا على حياة وأوضاع اللاجئين الفلسطينيين ما أدى إلى نزوح عدد كبير منهم داخل سوريا أو الهجرة واللجوء خارجها. مع اندلاع الحرب في سوريا، أصبح مخيم درعا غارقا في العنف ما اضطر 90% من سكانه إلى مغادرة المخيم والبحث عن الأمان في مناطق أخرى مثل مدينة درعا أو دمشق.

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع