أبو محفوظ: يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني في عامنا هذا يأتي في سياق تطبيع عربي رسمي غير مسبوق

المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج
شارك عبر

| فلسطينيو الخارج |

ثمن المهندس هشام أبو محفوظ، نائب الأمين العام في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، في تصريح صحفي له، المواقف الداعمة والمتضامنة مع الشعب الفلسطيني وقضيته، بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. 

وقال أبو محفوظ: "يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني يوم أقرته الأمم المتحدة للوقوف مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، ووقف أحرار العالم وشرفاؤه مع الفلسطيني وما زالوا، والشعوب العربية ملتفة بمجموعها حول القضية الفلسطينية ومطالبة بحقوق الفلسطينيين العادلة والمشروعة".

وأضاف: "هذا التضامن جسدته دول وحكومات ومنظمات ومؤسسات وشخصيات حول العالم، ونحن في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج نثمنها ونقدرها عاليا".

وتابع قائلا: "إلا أن يوم التضامن في عامنا هذا يأتي في سياق تطبيع عربي رسمي غير مسبوق، يهدد القضية ويسيء للبيئة الحاضنة لها، مما يعد طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني وقضيته وتضحياته ومسيرة كفاحه ونضاله على مدار عشرات السنيين."

واستنكر أبو محفوظ الهرولة للتطبيع، مضيفا: "ونحن إذ نستنكر هذه المواقف فإننا ندعو شعوبنا العربية أن تبقى وفية لقضيتها وقضية كل حر القضية الفلسطينينة وأن تبقى دائماً إلى جانب العمل على نيل حقوقها المشروعة وعلى رأسها حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم". 

تابعنا عبر



تعليق عبر الموقع